تخطي عقبات اللغة في الخطابة

20.05.2019

هل قمت باكتساب اللغة الإنجليزية كلغة ثانية؟ هل تريد تحسين مهاراتك في الخطابة باللغة الإنجليزية؟

تابع قراءة هذا المقال لتتعلم كيفية تخطي عقبات اللغة أثناء الخطابة.

في معظم الأحيان، يواجه المتحدثون معضلة أثناء الخطابة باللغة الإنجليزية، حيث أنهم يجدون أنفسهم غير قادرين على نقل رسالتهم بنفس الفاعلية التي يقومون بها عندما يقومون بالخطابة بلغتهم الأم. وبغض النظر عن ذلك، يمكن لأي شخص حل هذه المسألة ليصبح متحدثا عظيما. هناك مقولة تذكر بأن ”الإلتزام هو مفتاح النجاح“، فإن قمت بالإلتزام بتحقيق هدف ما، ستكتشف طرقا عجيبة لتصل إليه.

ابدأ بتحديد هدف واضح تريد تحقيقه خلال ثلاثة أشهر أو أقل، مثال: أن تتحدث بطلاقة باللغة الإنجليزية، واربط هذا الهدف بسبب مهم يتعلق بحياتك حتى يكون حافزا لك. بعد ذلك، قم بدراسة اللغة. هناك خيارين تستطيع اتباعهما، يمكنك التعلم على يد معلم خصوصي وهذا الخيار المحبذ، أو متابعة دروس لغوية عن طريق شبكة الانترنت. هناك العديد من المساقات المجانية لتعلم اللغة والآلاف من مقاطع الفيديو التي تستطيع تعلم كيفية نطق الكلمات منها، وتحسين النحو لديك، وتوسيع المفردات الخاصة بك وإجادة نواحٍ لغوية أخرى.

بعدها، قم بتخصيص وقت للتدريب، ولا يُقصد هنا التدرب على الحديث العادي، بل الخطابة. قم أولاً بكتابة خطابك، وليس بالضرورة أن تقوم بحفظه، ولكنه سيوفر لك دليلا يساعدك في تقديم خطابك بهيكل منظم.

في وقتنا الحالي، يمتلك معظم الأشخاص هاتفا مع كاميرا، ابدأ بأخذ مقطع فيديو لنفسك وأنت تتدرب على الخطابة لمدة دقيقة إلى ثلاثة دقائق، وتخيل بأنك تقدم أمام جمهور. وقم بتقييم أدائك من مؤشر 0-10. إن كان تقييمك أقل من 5 هذا يعني بأنه عليك العمل بجهد أكبر، وإن كان أكثر من 5، هذا يعني بأن مهاراتك مقبولة وستقوم بالتطور تدريجيا، وإن كان تقييمك أعلى من 8، هذا يعني بأنك تقوم بعمل رائع. وعندما تصبح واثقا من نفسك بصورة كافية، اعرض الفيديو على بعض الأشخاص الذين تثق بهم وتحبهم، من هم غير سريعين في الحكم وصادقون. قم بأخذ تقييمهم من 10 واستخدمه لتحسين مهاراتك.

يكمن الحل لتخطي عقبات اللغة في الإلتزام والمواظبة. حدد هدفك، وادرس اللغة، واكتب خطاباتك وتدرب عليها، وستصبح متحدثا أفضل بالتأكيد!

whatsapp