ثلاثة نصائح لتحسين مهارات الخطابة والتحدث لديكم

13.05.2019

  •  وضوح أهدافك 

يجب أن تكون أهداف خطابك/عرضك التقديمي واضحة لك ولجمهورك، فكر في ما تريد تحقيقه من خطابك والأهداف التي تريد الوصول إليها. يجب أن يستفيد الطرفين من هذه الأهداف، وأن تترك أثرا على المستمع، مما يعني أنك توفر لهم شيئا جديدا يستطيعون الاستفادة منه بعد انتهاء حديثك، كحل لمشكلة. عليك وضع 3-5 أهداف على الأقل، مثال على ذلك، إضافة قيم ثمينة، وتوفير تجربة ممتعة، ومشاركة مهارات جديدة، والتفاعل مع الحضور، وبيع منتج معين. (اقرأ المزيد في تميَّز في عروضك التقديمية ج.5)

 

  •  الالتزام في تحقيق النجاح في خطابك 

إنْ تم إعطائك مؤشر من 0-10 لتقييم مدى إجتهادك في نجاح خطابك، سيعبر الرقم الذي تختاره عن النتيجة التي ستحصل عليها. فإن كانت اجابتك 10 فمن المؤكد أنك ستقدم خطابك بطريقة تختلف عن شخص اختار 5. لذلك، وعيك بهذا المؤشر في كل ماتفعل سيوفر لك مقياساً واضحاً لمقدار الجهد الذي تبذله لتحقيق النتائج. وقد يعمل كتنبيه للإجتهاد أكثر حتى تصل إلى ماتريد.

 

  •  التحضير

لقد قمنا بمناقشة هذا الموضوع سابقا في (تميَّز في عروضك التقديمية ج.3) . هذه خطوة مهمة لأي حدث يتطلب التحدث سواء كان خطابا أو عرضا تقديميا أو غيره.

whatsapp